الحمل والولادة

تجربتي مع ابرة الرئة في الشهر التاسع

ابرة الرئة

تجربتي مع ابرة الرئة كانت من التجارب المؤلمة والصعبة بالنسبة لي ولكن في المقابل افادتني وتعلمت من خلالها أشياء كثيرة، لذا أرادت مشاركتكم بتجربتي مع ابرة الرئة من البداية وبكل تفاصيلها .

تجربتي مع ابرة الرئة

بدأت تجربتي عند الأسبوع 37 من حملي، والذي شعرتُ فيه بعلامات الولادة وكان يتبقى على موعد ولادتي ما يقرب من 3 أسابيع على الأقل، وازداد الألم وشعرت حينها بأنني يفصلني بين الولادة بضع اللحظات، لذلك ذهبتُ إلى الطبيب الذي قام بدوره بفحصي أنا والجنين، وحاول مسرعًا أن يمنع حدوث الولادة المبكرة عن طريق الأدوية لمنع العدوى وكذلك بقاء الحمل حتى موعد الولادة المُقدر له.

ومن ضمن هذه الأدوية التي وصفها لي الطبيب المختص كانت ابرة الرئة، والتي من شأنها المساعدة على تثبيت الحمل وإبقاؤه حتى موعد الولادة وتحسين وظيفة الرئة عند الجنين.

بعد ذلك بدأت ابحث أكثر لمعرفة ما هي ابرة الرئة والموعد الذي تُستخدم فيه، وما مدى تأثيرها على الجنين وغيرها من الأسئلة التي راودتني وبحثتُ لها عن إجابة خلال تجربتي مع ابرة الرئة، وهو ما سأقدمه لكم عبر السطور القادمة..

اقرأ أيضًا: كم جرعة ابرة الرئة للجنين

ما هي حقنة الرئة؟

بسبب تجربتي مع ابرة الرئة تعرفت على كل ما يخصها، فيُطلق على حقنة الرئة العديد من المُسميات مثل (العلاج الستيرويدي) أو (حقنة كورتيستيرويد) ويصفها الطبيب عند تأكده من وجود حالة ولادة مبكرة والتي تكون أقل من 34 أسبوع.

وتعمل ابرة الرئة على إسراع تكوين الرئة الخاصة بالجنين، لأن في هذه الفترة من الحمل إذا حدثت الولادة المبكرة تكون الرئتين للجنين غير مكتملتان، وكذلك لتجنب أي قصور يحدث في التنفس للجنين، ولا تُستخدم حقنة الرئة في غير ذلك ولا تضر الجنين في أي شيء.

ما الوقت الذي تُستخدم فيه ابرة الرئة؟

في البداية كان حملي يسير بشكل طبيعي للغاية لذلك لم أكن أعلم بها إلا من خلال تجربتي مع ابرة الرئة، وما عرفته عن حقنة الرئة إنها لا تؤخذ في أي فترة من فترات الحمل إلا في حالة الولادة المبكرة أي قبل الأسبوع 34 من الحمل.

وذلك لأن رئتين الجنين تكونان غير مكتملة وبالتالي غير قادرة على العمل بشكل سليم، فيصفها الطبيب لتفادي أي آثار جانبية تؤثر على الطفل عند ولادته.

يتم حقن هذه الابرة عادةً في الذراعين، الأرداف، الساقين ويتم اخذ الحقنة على 3 مرات خلال ساعات معينة يُحددها الطبيب.

جرعة ابرة الرئة

كما عرضنا تؤخذ الحقنة في العضلات الكبيرة ولا يتم اخذها في الوريد وتكون بجرعات معينة وخلال ساعات محددة مثلًا:

  • يتم تقسيم الحقنة على جرعات يفصل بين كل جرعة حوالي 12 ساعة.
  • الجرعة الواحدة تكون بمقدار 12 مللي جرام لمدة يومين كل 12 ساعة.
  • تأخذ ابرة الرئة بين الأسبوع 32 إلى الأسبوع 34 من الحمل.
  • لا تؤخذ ابرة الرئة إلا في حالة الولادة المبكرة فقط.

 

  • مفعول حقنة الرئة

    في الغالب يبدأ مفعول حقنة الرئة بين مدة 48 ساعة إلى أسبوع وهو ما حدث معي خلال تجربتي مع ابرة الرئة، و تتكون الحقنة من الكورتيزون قصير المدى

    هل حقنة الرئة ضرورية؟

    بالطبع هي ضرورية للمرأة الحامل ولكن في حالات محددة، فلا يتم أخذها إلا عند حدوث الأعراض التالية:

    • الولادة المبكرة.
    • اتساع عنق الرحم للمرأة الحامل.
    • الحمل بتوأم.

    فتعمل حقنة الرئة على تقليل الستيرويد، وهي من المشاكل التي تواجه الأطفال الذين تم ولادتهم مبكرًا خاصةً في الأسبوع 29 إلى 34 من الحمل، وفي الغالب يتم اخذ حقنة الرئة في الشهر السابع أو الثامن من الحمل.

اقرأ أيضًا: اسماء حقن اكتمال الرئة للجنين

السابق
كم يوم تستغرق البويضة الملقحة للوصول إلى الرحم
التالي
متى يسمح بالجماع بعد تركيب اللولب النحاسي