أعضاء الجسم

علاج مشاكل القولون

علاج مشاكل القولون

علاج مشاكل القولون العصبي امر يشغل بال الجميع خاصة بعد ان أصبح القولون مرض العصر ويصيب نسبة كبيرة سواء الكبار او الشباب

أعراض القولون العصبي بالتفصيل

تعرف على أعراض القولون العصبي بالتفصيل فيما يأتي:

  • الألم والتشنج

ألم البطن هو أكثر أعراض القولون العصبي بالتفصيل شيوعًا . وهو عامل رئيس في التشخيص، تعمل القناة الهضمية عادةً مع الدماغ للتحكم في عملية الهضم، ويحدث هذا عن طريق الهرمونات والأعصاب والإشارات الصادرة عن البكتيريا الجيدة التي تعيش في أمعائك.

في القولون العصبي تصبح هذه الإشارات التعاونية مشوهة. مما يؤدي إلى توتر في عضلات الجهاز الهضمي، ويحدث الألم عادة في أسفل البطن أو كامل البطن. ولكن من غير المرجح أن يكون في الجزء العلوي من البطن وحده ويقل الألم عادة بعد حركة الأمعاء.

وتعديلات النظام الغذائي، مثل: اتباع حمية الفودماب (FODMAP) قد يحسن الألم والأعراض الأخرى. وتشمل العلاجات الأخرى مرخيات الأمعاء والعلاج السلوكي المعرفي للألم الذي لا يستجيب لهذه التغيرات .كما يمكن لأخصائي الجهاز الهضمي مساعدتك في العثور على دواء لتخفيف آلام القولون العصبي.

  • الإسهال

يعد الإسهال أحد أعراض القولون العصبي بالتفصيل. ويصيب ما يقرب من ثلث المرضى الذين يعانون من القولون العصبي. بالإضافة إلى ذلك يميل البراز في هذه الحالة إلى أن يكون رخوًا ومائيًا وقد يحتوي على مخاط.

  • الإمساك

إن القولون العصبي يمكن أن يسبب الإسهال والإمساك معًا بالتناوب. ولكن يعد القولون الغالب بالإمساك هو الأكثر شيوعًا. حيث يؤثر على ما يقرب من 50% من الأشخاص المصابين بالقولون العصبي. وقد يؤدي الاتصال المتغير بين الدماغ والأمعاء إلى تسريع أو إبطاء وقت العبور الطبيعي للبراز.

وعندما يتباطأ وقت العبور تمتص الأمعاء كمية أكبر من الماء من البراز، ويصبح مروره أكثر صعوبة، مما يسبب الإصابة بالإمساك.

  • التغيرات في حركة الأمعاء

غالبا ما يصبح البراز بطيء الحركة في الأمعاء جافًا. لأن الأمعاء بدورها تمتص الماء، وهذا يخلق براز صلب مما قد يؤدي إلى تفاقم أعراض الإمساك.

أما الحركة السريعة للبراز عبر الأمعاء لا تترك سوى القليل من الوقت لامتصاص الماء وينتج عن ذلك الإسهال. ويمكن أن يسبب القولون العصبي تراكم المخاط في البراز.

  • الانتفاخ والغازات

يؤدي القولون العصبي  إلى زيادة إنتاج الغاز في القناة الهضمية. وبالتالي يسبب الانتفاخ وهو أمر غير مريح.

ويعد العديد من المصابين بالقولون العصبي الانتفاخ أحد أكثر أعراض الاضطراب استمرارًا.

  • عدم تحمل الطعام

أفاد ما يصل إلى 90% من الأفراد الذين يعانون من القولون العصبي بأن أغذية معينة تسبب أعراضًا . ويتجنب ثلثا الأشخاص المصابين بالقولون العصبي النشط بعض الأطعمة. وفي بعض الأحيان يستبعد هؤلاء الأفراد أطعمة متعددة من النظام الغذائي.

  • التعب وصعوبة في النوم

أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي يعانون من التعب بأغلب الوقت.

وترتبط الإصابة بالقولون العصبي أيضًا بالأرق الذي يتضمن صعوبة في النوم والاستيقاظ بشكل متكرر والشعور بعدم الراحة في الصباح. ومن المثير للاهتمام أن قلة النوم تسبب أعراضًا معوية أكثر حدة في اليوم التالي.

  • القلق والاكتئاب

من أعراض القولون العصبي بالتفصيل القلق والاكتئاب أيضًا.  وتعزز أعراض القلق والجهاز الهضمي بعضهما البعض في حلقة مفرغة.  فالأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي أكثر عرضة للإصابة باضطرابات القلق والاكتئاب.

أعراض القولون العصبي عند النساء:

1- وجود ألم بالظهر.

2- الأرق الشديد، وعدم القدرة على النوم.

3- الحساسية نحو الطعام.

4- وجود تشنجات وآلام بالبطن.

5- الألم الشديد أثناء فترة الحيض.

6- الإصابة بمتلازمة ما قبل الطمث.

7- التعرض إلى العزلة والاكتئاب.

علاج مشاكل القولون العصبي في 10 دقائق

بالنسبة لكيفية علاج مرض القولون العصبي في 10 دقائق . فيمكن استخدام بعض الأعشاب التي تعمل على تهدئة الأعراض المصاحبة لتلك المتلازمة بشكل سريع ومنها:

1- بذور الكتان

تساعد إضافة بذور الكتان إلى الزبادي أو السلطة بشكل كبير في علاج أعراض القولون العصبي. بما فيها الانتفاخ، كما تعمل على تخفيف التقلصات المصاحبة له.

2- مشروب الينسون

يساعد مغلي الينسون في إخراج الغازات من البطن. بشكل كبير ويهدئ من حركة الأمعاء واضطرابات المعدة المصاحبة للقولون العصبي.

3- الزنجبيل

يعتبر الزنجبيل من الأعشاب الغنية بالمواد الحارة مثل الجنجرول الذي يعمل على تخفيف آلام البطن والانتفاخات المصاحبة للقولون العصبي، كما أنه يخلص الأمعاء من الفضلات التي تحتوي عليها.

لتحضير مغلي الزنجبيل قم بغلي كوب من الماء مُضاف إليها ملعقة من الزنجبيل واتركه لمدة خمس دقائق، يمكن إضافة العسل أو الليمون لتحسين المذاق.

4- بذور الشمر

تساعد بذور الشمر في علاج مشاكل القولون العصبي بشكل كبير حيث أنه يساعد في تهدئة حركة الأمعاء والتخلص من الغازات.

يمكن الاستفادة من بذور الشمر عن طريق مضغها في الصباح قبل تناول وجبة الإفطار، أو يمكن شرب مغلي البذور لعلاج تلك الأعراض.

5- بذور الحلبة

تحفز بذور الحلبة إخراج الغازات والفضلات المتراكمة في الأمعاء والتي تؤدي إلى الشعور بتقلصات في البطن، ويمكن تناول مغلي تلك البذور للحصول على هذه الفوائد.

6- النعناع

يعد النعناع من النباتات المشهورة بتأثيرها المهدئ على صحة الجهاز الهضمي بفضل محتواها من المنثول، والذي يساعد في طرد الغازات وتخفيف تقلصات البطن.

7- شاي الكركم

يساعد مغلي الكركم مع العسل في الحد من آلام البطن وتراكم الغازات بها، كما أنه يسهل خروج الفضلات المتراكمة بالأمعاء.

8- شاي الزنجبيل

يمكن لمشروب الزنجبيل مع القرفة أن يساعد في تخليص الجسم من السموم المتراكمة به، كما أنه يعمل على علاج التلبكات المعوية.

9- شاي البابونج

يستخدم البابونج كمهدئ، حيث يعمل على تهدئة تقلصات الأمعاء وانتفاخها، كما أن شرب مغلي البابونج بشكل يومي قد يساعد بشكل كبير في علاج مشكلة القولون العصبي بشكل نهائي.

10- شاي النعناع والشمر والكراوية

  • يعمل ذلك المشروب على التخلص من الغازات المتراكمة بالبطن، كما يساعد في تعزيز حركة الأمعاء وعلاج الإمساك للتخلص من الفضلات.
  • أما بالنسبة للعلاجات الدوائية، فعادة ما يصف الطبيب أدوية تساعد في تهدئة الأعراض المصاحبة لمتلازمة القولون العصبي وتعزيز صحة الجهاز الهضمي لديه.
  • وعادة ما يتوقف تحديد الطبيب للعلاج على نوع الأعراض ومدى حدتها، فإذا كانت الأعراض بسيطة يوصي الطبيب بتعديل النظام الغذائي المتبع أما في الحالات الشديدة فعادة ما يكون العلاج أكثر تعقيدًا.
  • تتضمن الأدوية المستخدمة في علاج أعراض القولون العصبي ما يلي:
  • مضادات الاكتئاب بنوعيها:
    •  ثلاثية الحلقات.
    •  المثبطة لإعادة امتصاص السيروتونين.
  • الأدوية المضادة للتقلصات، والتي تساعد على الحد من التقلصات أو المغص الذي يصيب البطن في حالات القولون العصبي.
  • الأدوية المسكنة للألم، والتي تستخدم في حالة الإصابة بمغص شديد.

أعراض القولون الهضمي

على الرغم من انتشار مرض القولون العصبي، إلا أنّ أعراضه غير واضحة بالغالب، وفي القديم تمّ تصنيفه على أنّه حالة مرتبطة بالتوتر والقلق، ولكن مع ازدياد حالات الإصابة تم إدراجه تحت الأمراض الباطنيّة السيكوسوماتيّة، أي أنّه يظهر نتيجة الإصابة به أعراض نفسيّة وجسديّة.

الأعراض العامة:

الانتفاخ والغازات. مغص في البطن. الإمساك إن كانت حركات عضلات القولون أقلّ من المفترض، أو الإسهال إن كانت أنشط من المفترض، ويصاب المريض بكلتا الحالتين في أوقات مختلفة. التوتر والاكتئاب . اضطراب الأمعاء بحيث يستطيع المريض سماع صوت قرقرة فيها. ألم في أسفل البطن من الجهة اليسرى بالغالب. الخوف من أمور لم تكن تسبب القلق للمريض في السابق مثل ركوب الطائرة.

علاج مشاكل القولون الهضمي والغازات

يمكن لبعض الطرق ان تقوم بـ علاج غازات القولون نهائيا، حيث يمكن أن تساعد العديد من العلاجات المنزلية في إطلاق الغازات المحتبسة أو منعها من التراكم ، ومن ابرزها :

1-عدم حبس الغازات :

ويمكن أن يتسبب حبس الغازات في الانتفاخ وعدم الراحة والألم؛ حيث انها أسهل طريقة لـ علاج غازات القولون نهائيا، وتجنب هذه الأعراض هي ببساطة إخراج الغاز.

2- تمرير البراز :

ويؤدي حركة الأمعاء أن تخفف الغازات وان تساهم في علاج غازات القولون نهائيا، وعادةً ما يؤدي خروج البراز إلى إطلاق أي غاز محاصر في الأمعاء.

3- تناول الطعام ببطء :

ويمكن أن يتسبب تناول الطعام بسرعة كبيرة أو أثناء الحركة في أن يمتص الشخص الهواء وكذلك الطعام ، مما يؤدي إلى الألم الناتج عن الغازات.
يجب أن يتباطأ الأشخاص الذين يتناولون الطعام بسرعة عن طريق مضغ كل قضمة من الطعام 30 مرة، يساعد تكسير الطعام بهذه الطريقة على علاج غازات القولون نهائيا، ومنع الانتفاخ وعسر الهضم .

4- تجنب مضغ العلكة

عندما يمضغ الشخص العلكة ، فإنه يميل إلى ابتلاع الهواء ، مما يزيد من احتمالية احتباس الرياح وآلام الغازات، تحتوي العلكة الخالية من السكر أيضًا على مُحليات صناعية قد تسبب الانتفاخ والغازات، لذا فإن تجنب مضغ العلكة قد يساهم في علاج غازات القولون نهائيا.

5- عدم الشرب من الزجاجة :

في كثير من الأحيان ، يؤدي الشرب من الزجاجة مباشرة إلى ابتلاع الشخص للهواء. يمكن أن يكون للشرب مباشرة من الزجاجة نفس التأثير ، اعتمادًا على حجم الزجاجة وشكلها، لتجنب وعلاج غازات القولون نهائيا، من الأفضل الشرب من الكوب.

6- الإقلاع عن التدخين :

سواء باستخدام السجائر التقليدية أو الإلكترونية ، يتسبب التدخين في دخول الهواء إلى الجهاز الهضمي. بسبب مجموعة المشكلات الصحية المرتبطة بالتدخين ، بعد الإقلاع عن التدخين أمرًا حكيمًا لأسباب عديدة منها علاج غازات القولون نهائيا .

7- الحد من المشروبات الغازية :

ويعتبر الحد من المشروبات الغازية احد اهم طرق علاج غازات القولون نهائيا، وذلك لأنها ترسل الكثير من الغازات إلى المعدة. هذا يمكن أن يسبب الانتفاخ والألم.

8- تجنب تناول الأطعمة المسببة للغازات

ويمكن لتجنب بعض الأطعمة التي تتسبب في الانتفاخ والغازات ان يكون فعالا في علاج غازات القولون نهائيا ، ومن بين هذه الأطعمة نبات الهليون ، الفاصوليا ، العدس، التفاح ، البروكلي ، الكرنب، الخوخ، البرقوق، القمح، القرنبيط ، منتجات الألبان، الأطعمة المقلية، الثوم والبصل، الأطعمة الغنية بالدهون، الخوخ و عصير القراصيا، الطعام الحار، والأطعمة المعلبة.

9- توجيه الحرارة :

عندما تضرب آلام الغازات، فيمكنك وضع زجاجة ماء ساخن أو وسادة تدفئة على المعدة، وهو ما يساهم في علاج غازات القولون نهائيا، والمساعدة على تحريك الغازات عبر الأمعاء. يمكن أن تقلل الحرارة أيضًا من الإحساس بالألم.

10- معالجة مشاكل الجهاز الهضمي :

الأشخاص الذين يعانون من صعوبات معينة في الجهاز الهضمي هم أكثر عرضة لتجربة الغازات المحتبسة. أولئك الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي (IBS) أو مرض التهاب الأمعاء ، على سبيل المثال ، غالبًا ما يعانون من الانتفاخ وآلام الغازات.
ويمكن أن تؤدي معالجة هذه المشكلات من خلال تغييرات نمط الحياة والأدوية إلى تحسين نوعية الحياة وعلاج غازات القولون نهائيا، لذا يجب على الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز والذين يعانون بشكل متكرر من آلام الغازات اتخاذ خطوات أكبر لتجنب اللاكتوز أو تناول مكملات اللاكتاز.

11- استخدام الفحم المنشط

ويعتبر الفحم النشط هو منتج طبيعي يمكن شراؤه من متاجر الأطعمة الصحية أو الصيدليات بدون وصفة طبية. يمكن للأقراص التكميلية التي يتم تناولها قبل وبعد الوجبات أن تمنع الغازات المحتبسة وتساهم في علاج غازات القولون نهائيا.
من الأفضل زيادة تناول الفحم النشط تدريجيًا ان يساعد في علاج غازات القولون نهائيا ويقلل من الأعراض غير المرغوب فيها ، مثل الإمساك والغثيان، وأحد الآثار الجانبية المزعجة الفحم المنشط هو أنه يمكن أن يحول البراز إلى اللون الأسود. هذا اللون غير ضار ويجب أن يزول إذا توقف الشخص عن تناول مكملات الفحم.

12- ممارسة التمارين :

يمكن للتمارين اللطيفة أن ترخي عضلات القناة الهضمية وتعمل على علاج غازات القولون نهائيا، ويمكن أن تكون أوضاع اليوجا مفيدة بشكل خاص بعد الوجبات.

13- مكملات البروبيوتيك :

وتضيف مكملات البروبيوتيك البكتيريا المفيدة إلى الأمعاء؛ حيث يتم استخدامها في علاج غازات القولون نهائيا والعديد من مشاكل الجهاز الهضمي ، بما في ذلك الإسهال المعدي، وتشير بعض الأبحاث إلى أن سلالات معينة من البروبيوتيك يمكن أن تخفف الانتفاخ والغازات المعوية وآلام البطن وأعراض أخرى لمتلازمة القولون العصبي.

14- التنفس بعمق :

قد لا يعمل التنفس العميق مع الجميع. يمكن أن يؤدي تناول الكثير من الهواء إلى زيادة كمية الغازات في الأمعاء، ومع ذلك ، يجد بعض الأشخاص أن تقنيات التنفس العميق يمكن أن تخفف الألم والانزعاج المرتبطين بالغاز المحتبس وعلاج غازات القولون نهائيا .

علاج مشاكل القولون الهضمي نهائيًا: ممكن حقًّا؟

يأمل الباحثون أن تصبح إجابة هذا السؤال “نعم” مستقبلًا، ولكن وحتى اللحظة لا تتوفر أية علاجات نهائية للقولون العصبي. على الصعيد الإيجابي؛ تتوفر عدة طرق علاجية من الممكن أن تمكن المريض من التعايش مع حالته.

وهذه بعض النقاط الهامة التي عليك معرفتها عن العلاجات المتاحة:

  • تساعد العلاجات المتاحة حاليًّا على مقاومة القولون العصبي من خلال تخفيف حدة أعراضه أو التخلص منها مؤقتًا.
  • تتضمن الخطط العلاجية للمرضى مزيجًا يجمع ما بين استخدام الأدوية وإجراء تغييرات معينة في نمط الحياة.
  • تختلف طرق العلاج التي يجب تبنيها من شخص لآخر، فما قد يناسب بعض مرضى القولون العصبي قد لا يناسب آخرين.
  • توجد أنواع معينة من الأدوية تمت المصادقة على استعمالها بوصفة طبية لبعض حالات القولون العصبي.

ألم القولون وموقعه

يُوصف ألم القولون بأنّه أي شعور بألم يعود في أصله إلى وجود مشكلة صحية في أحد أجزاء القولون، أو القولون بأكمله، ويمكن أن ترافقه أعراض أخرى مثل: الإسهال، والإمساك، وانتفاخ البطن. ولكن في معظم الحالات، قد يكون من الصعب تنسيب الألم داخل البطن إلى عضو محدد باعتباره يمكن أن يكون ناشئًا عن أي عضو في التجويف البطني، خاصةً إذا لم تكن هناك أعراض أخرى تساعد على تحديد سبب المشكلة الصحية وتشخيصها. وبشكل عام يمكن بيان أبرز الأسباب المؤدية للشعور بألم مصدره مشكلة في القولون بحدّ ذاته، وموقع الشعور بالألم الناتج عنه ضمن القولون أو منطقة البطن بشكل عام

علاج مشاكل القولون بالاعشاب،

هو عملية طرد الأمعاء الغليظة، وتعود ممارسة تطهير القولون الطبيعي إلى اليونان القديمة.

 أصبحت شائعة في الولايات المتحدة في أوائل القرن العشرين، لكن النظريات التي تقف وراءها فقدت الدعم ، وخرجت عن المألوف، في الآونة الأخيرة ، على الرغم من ذلك ، أصبح تطهير القولون، باستخدام الشاي أو الإنزيمات أكثر شيوعًا.

أعشاب لعلاج القولون والانتفاخ

ومن هذه الاعشاب

اليانسون و السنامكي والهندباء والنعنع و البابونج

 

السابق
طريقة طبخ سنام الجمل
التالي
الجدول يعطيك درجات حرارة في أماكن محددة في أوقات مختلفة لمدة ثلاثة أيام متى تصبح الرياح أكثر برودة ؟