الحمل والولادة

متى يبدأ مغص الحمل بعد التبويض؟

متى يبدأ مغص الحمل بعد التبويض

متى يبدأ مغص الحمل بعد التبويض؟ وما هي عملية التبويض؟ عندما تعرف المرأة بأمر حملها تبدأ في البحث عن جميع التفاصيل الخاصة بالحمل وتكوين الجنين، ويكون لديها شغف كبير لمعرفة كافة التفاصيل، ومن بينها متى يبدأ مغص الحمل بعد التبويض

ما الذي يحدث في مرحلة التبويض؟

1ـ مرحلة التبويض

تبدأ مرحلة التبويض عموما بعد انتهاء الدورة الشهرية بحوالي أسبوعين، تكون المرأة خلال تلك الفترة أكثر خصوبة واستعداد الجسم للحمل، ويتم تخصيب البويضة من 12 إلى 24 ساعة، ويصاحب تلك المرحلة بعض الأعراض نذكرها فيما يلي:

  • تنخفض درجة حرارة الجسم الداخلية.
  • تشعر المرأة بنزول بعض الإفرازات الشفافة من المهبل وتكون تلك الإفرازات رقيقة جدًا، ويجب ذكر أن تلك الإفرازات المهبلية تُعد من الأمور الصحية أثناء فترة الحمل، حيث أنها تعمل على الحفاظ على صحة المهبل.
  • تشعر الحامل ببعض الآلام الخفيفة أسفل البطن.
  • من المحتمل نزول بعض الدم القليل الذي لا يشبه دم الدورة، يكون ذلك نتيجة انغراس البويضة في جدار الرحم.

اقرأ أيضًا المزيدهنا

 مرحلة انتقال البويضة إلى قناة فالوب

تبدأ البويضة في الانتقال من المبيض إلى الرحم عن طريق قناة فالوب وتظل في ذلك المكان، منتظرة وصول الحيوانات المنوية.

بعد حدوث الجماع تنطلق الحيوانات المنوية في اتجاه البويضة وتتم عملية التخصيب، ويجب علينا الإشارة إلى أن الحيوان المنوي قادر على البقاء لمدة ما بين 48 إلى 72 ساعة.

بعد أن تتم عملية التخصيب، تبدأ البويضة في تغيير السطح الخارجي لها حتى تمنع باقي الحيوانات المنوية من الدخول، يصاحب تلك المرحلة حدوث بعض الأعراض منها:

  • الشعور بارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم.
  • حدوث بعض الاضطراب في الجهاز الهضمي.
  • الشعور ببعض الآلام الخفيفة في المنطقة أسفل البطن أو أحد جانبي البطن.

3ـ عملية الانغراس

بعد أن يتم التخصيب الناجح بين البويضة والحيوان المنوي، تبدأ البويضة عملية الانغراس كما يُسميها الأطباء، وهي التي يتم فيها غرس البويضة في الرحم.

ثم يبدأ الجسم في إفراز الهرمونات الخاص بالحمل، ومن خلال ذلك الهرمون الذي يفرز في الجسم؛ تعرف المرأة أنها حامل، حيث أنه يظهر في تحليل البول.

هل ينتهي مغص الحمل بعد إتمام عملية التبويض؟

جديرًا بالذكر أثناء عرض سؤال متى يبدأ مغص الحمل بعد التبويض، أن يتم معرفة متى ينتهي الشعور بذلك المغص، وفى الحقيقة أن أغلب النساء يستمر ذلك الألم خلال الشهر الأول فقط من الحمل.

أحيانا أخرى يستمر ذلك الشعور بالمغص حتى أواخر الشهر الثالث، أو بالأحرى الأسبوع الثاني عشر من الحمل.

لا داعي للشعور بالقلق حيال ذلك الأمر فالمغص من الأعراض الطبيعية التي تصاحب مراحل حدوث الحمل، كما أن المغص يكون خفيف في تلك الفترة ويُمكن تحمله كما أنه يكون مغص متقطع وليس مستمر، ولكن إذا كان المغص يصاحبه الشعور بألم شديد في البطن وبشكل مستمر، فيجب الذهاب إلى الطبيب فورًا.

لكن بعض النساء بنسبة قليلة، قد يستمر معها الشعور بمغص طوال فترة الحمل.

اقرأ أيضًا المزيدهنا

نصائح للتقليل من الشعور بالمغص

اكمالًا لحديثنا عن متى يبدأ مغص الحمل بعد التبويض، فحري بنا تقديم بعض النصائح للتقليل من الألم الذي قد تشعر به المرأة الحامل خلال تلك الفترة، ومن تلك النصائح ما يلي:

  • الابتعاد قدر ما تستطيعين عن التعب، وعدم بذلِ الكثير من المجهود، فإن قسط من الراحة والاسترخاء يساعد على تخفيف حدة الألم.
  • عندما تشعرين بالمغص بشكل مفاجئ، وكنتِ مستلقية على ظهرك، يمكنك الاعتدال في الجلوس، وأخذ بعض الأنفس العميق.
  • يُمكنك أخذ حمام دافئ، ليساعدك على الاسترخاء فهو يُفيد في التخفيف من حدة المغص، لأنه يساعد زيادة تدفق الدم في الجسم والرحم.
  • يُمكنك تناول بعض المشروبات الدافئة وليست الساخن، لتهدئة اضطراب الجهاز الهضمي والآلام الناتجة عنه.
  • شُرب الماء بكميات كثيرة، مُفيد للجسم عامة، ويخفف من المغص الناتج عن الإمساك.
  • يمكنك عمل مساج أو تدليك للجسم خاصة بعد العلاقة الحميمة، فيساعد على التخفيف من التشنجات والمغص.

اقرأ أيضًا المزيدهنا

هل تعتبر اضطرابات المعدة من أعراض الحمل؟

قد تعتبر اضطرابات المعدة من علامات الحمل في حال تأخّر الدورة الشهرية لفترة طويلة، ارتفاع درجة حرارة الجسم وألم في الثدي وتغيّر حجمه إضافة إلى تقلّبات المزاج والشعور الدائم بالتعب ورغبة النوم. وتشعر السيدات عادةً بعد اتمام عملية التخصيب بهذه التغيّرات الهرمونية وهذا أمر طبيعي.

وبالتالي نشير إلى أنّ تأخرّر الدورة الشهرية يؤدي لألم شديد في المعدة وقد تصاب السيدة بحيرة شديدة حول إذا كان هذا الألم ناتج عن أعراض الحمل المبكرة أم لا. بحيث ألم الدورة الشهرية يكون في البطن كلها ويختفي عند نزول دم الحيض.

اقرأ أيضًا المزيدهنا

متى يبدأ مغص الحمل قبل الدورة الشهرية؟

  • يكون مغص الحمل قبل الدورة الشهرية خفيفًا، ويصاحبه الشعور بتقلصات ونزول قطرات من الدم.
  • يحدث هذا المغص بسبب انغراس البويضة التي تم تخصيبها في بطانة الرحم.
  • يرتكز مغص الحمل قبل الدورة الشهرية في منطقتي أسفل البطن وأسفل الظهر، وإذا كانت الدورة منتظمة يبدأ بين 4 إلى 8 أيام من موعد الدورة القادم.

اقرأ أيضًا المزيدهنا

 

ولقراءة المزيد حول ذلك يمكنك الاطلاع هنا

السابق
جدول ام زياد للحمل بالأشهر الهجرية
التالي
متى يظهر الجنين في كيس الحمل